دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 8/5/2013 م , الساعة 1:49 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

تستمر حتى 16 مايو ويخصص ريعها لمستشفى الأمل

جامعة قطر تنظم السوق الخيرية السنوية

جامعة قطر تنظم السوق الخيرية السنوية

كتبت هناء صالح الترك :

نظمت إدارة الأنشطة الطلابية بجامعة قطر فعاليات السوق الخيرية السنوية والتي تستمر حتى 16 مايو الجاري بمبنى الأنشطة الطلابية - بنات، وبمشاركة عدد من الجهات المختلفة، من بينها 20 محلا تعرض بضائعها ومنتوجاتها، حيث سيتم تخصيص ريع السوق لمستشفى الأمل.

وقال الدكتور عمر الأنصاري، نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب لـالراية، إن السوق الخيرية حدث سنوي يهدف لتوعية الطالبات بأهمية العمل التطوعي والخيري وتعويد طالبات الجامعة على العمل في المشاريع الصغيرة وخاصة اللواتي يطمحن منهن ليكن في المستقبل تاجرات أو سيدات أعمال فهذه السوق وغيرها تدرب الطالبات على الوصول إلى الأهداف المنشودة في المستقبل القريب، مبينا أن ريع السوق مخصص لمستشفى الأمل.

ومن جانبها، قالت السيدة سلوى زينل، مدير قسم الفعاليات والبرامج الخاصة ومشرفة السوق، إن الفكرة قد نجحت والسوق حققت الهدف المنشود، وهو دعم مسيرة العمل الخيري بتخصيص ريعه سنويا لإحدى الجهات لدعم العمل الخيري والإنساني بجميع أشكاله.

وأضافت أن جامعة قطر تحرص من خلال فعالياتها وأنشطتها المتنوعة على دعم العمل الخيري وخدمة المجتمع والارتقاء به، مبينة أن بضائع السوق هذا العام تتنوع ما بين الملابس والإكسسوارات والحقائب والعطور والبخور وغير ذلك من البضائع المتنوعة.

ومن جانبها قالت الطالبة فاطمة النعيمي - تخصص الهندسة الكيميائية: بضاعتنا تصميمات مبتكرة للعائلة تطبع على الملابس وعلى الأكواب وغيرها من الأدوات، بالإضافة إلى حُلي مصنعة يدويًا بمواد عالية الجودة..هذه هي مشاركتنا الثانية بمعارض جامعة قطر الخيرية، ونطمح لتأسيس تجارتنا الخاصة بعد التخرج.

مشيرة إلى أن العمل بجانب الدراسة شيء مهم، ويعزز الكثير من الجوانب الإيجابية في الشخصية، وعلى الطلبة التوفيق بين العمل والأنشطة اللاصفية وبين الدراسة.

أما الطالبة نورة الهاجري، تخصص إدارة واقتصاد فقالت إن مشاركتهم في المعرض هذه السنة مشاركة خيرية سيذهب عائدها لمؤسسة الشيخ عيد الخيرية بالإضافة إلى عائد السوق والذي سيذهب لمستشفى الأمل.

وأضافت: بضاعتنا عينات من الأكل في عبوات مزينة وهو حجر الأساس لمحل سنفتتحه يقوم على تجهيز الموائد لأعياد الميلاد والحفلات، وهذه التصميمات كلها مبتكرة، للأكواب والأكياس، كما نقوم ببعض التصميمات للهدايا معتبرة أن هذا العمل مهم للقطريات لأنها تجارة وصناعة قطرية، بسوق قطري.

أما عن المحلات التجارية التي شاركت في المعرض، فقالت ميساء الأسعد العارضة بأحد المحلات الخاصة بالأزياء: بضاعتنا عبارة عن قطع متفردة من المنسوجات تمزج بين الثقافة الفلسطينية القديمة من شتى البقاع المتمثلة في التطريزات والتصاميم العصرية، لأننا نرى أنه من المهم أن تتعرف الأجيال الجديدة من الطالبات على الثقافة الفلسطينية وهذا هو الهدف من مشاركتي بالمعرض الخيري بجامعة قطر.

الجدير بالذكر أن السوق حققت في الأعوام الماضية نجاحا ملحوظا ما ساعد على استمرارها فلقد لاقت إقبالا كبيرا من المجتمع الجامعي ككل.

وقد شاركت عدة طالبات من جامعة قطر بعرض مجموعة من البضائع المتنوعة مثل الاكسسوارات - طباعة على التيشيرتات - ملابس-حلويات.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .